عبور التاريخ سويا
تتمتع فوجيان بالتاريخ الطويل العريق حيث ازدهرت ثقافة بامين( فوجيان) ازدهارا عظيما. وعاش الأسلاف هنا قبل 5000 سنة وأبدعوا ثقافة تان شي شان التي تعتبر على قدم المساواة مع ثقافة يانغشاو وثقافة خيمودو.
التاريخ
وتم تحديد المناطق الخمس أي فو وجيان وتشيوان وتشانغ وتينغ في منتصف أسرة تانغ حيث ظهرت كلمة "فوجيان". وحدد ملك مين وانغ شن تشي حدود المقاطعة بشكل أساسي في عهود السلالات الخمس.
الميناء
وفي فترة الممالك الثلاث، تطورت تقنية صنع السفن والملاحة تطورا كبيرا وأصبحت من أكبر الموانئ في العام في أسرة سونغ الجنوبية وأسرة يوان حيث عقدت العلاقات التجارية مع أكثر من مائة من الدول والمناطق في أنحاء العالم لتشكيل "طريق الحرير البحري" المشهور.
البحر
وسافر تشنغ خه الى الدول الأجنبية الغربية لسبع مرات في أسرة مينغ حيث انطلق من فوجيان وتوقف فيها مرات. ونشأ ما وي في فوجيان مصلحة فوتشو لشؤون السفينة ومدرسة فوجيان لشؤون السفينة في نهاية أسرة تشينغ، مما أصبح المهد لصناعة السفينة والبحرية الصينية الحديثة.
الثقافة الاجتماعية
ويوجد سلسلة من الأكفاء والعظماء في تاريخ فوجيان مثل عالم الفلك سو سونغ والأديب ليو يونغ والمؤرخ تشنغ تشياو والبطل الوطني تشنغ تشنغ قونغ والبطل الوطني لين تسه شيوي والمفكر والمترجم يان فو والزعيم الوطني تشن جيا قنغ وعالم الرياضيات الشهير تشن جين رون الخ.
الثورة
وتعتبر فوجيان المنطقة العريقة والقاعدة الثورية المشهورة أيضا حيث تنشر مناطقها العريقة في 62 مدينة ومحافظة داخل المقاطعة باعتبارها من المقاطعات العريقة المركزية الوطنية وما أكثر شهرة منها بلدة قوتيان في لونغ يان بالقول" يكون مؤتمر قوتيان براقا بازرا الى الأبد".
وأرضع تاريخ فوجيان الطويلة سلسلة من الثقافات الممتازة مثل ثقافة هايسي البراق وثقافة مين وتاي الأصيلة وثقافة هاكا العريقة وثقافة النبع الحار الترفيهية وثقافة الشاي الشهيرة والثقافة الحمراء التقليدية إضافة الي عديد من الثقافات المحلية الفريدة مثل ثقافة هوي آن للنساء وثقافة بوشيان للأوبرا وثقافة شيا شيان للأطعمة.